Saturday, November 18, 2006

يا طيبة يا دوا العيانا

يا طيْبَة يا دَوا العِيَانا
اشتقنالِك و الهَوَا نَادَانَا
***
لما سار المركب نَسَاني
سار و الدمعِ ما جفَاني
اخَدُوا قَلبِي مَع جِناني
يا طيبة يا تيمَ الولهان
***
َ قبلتي بيتُ اللهِ .. صابر
علَّنِي يوماً لكِ زائر
يا تُرَى هل تَرانِي نَاظِر
***
للكعبة و تُغمُرني بأمَان
نَبِينَا أغلى أُمْنيَّاتِي
أزورك لو مرة بحياتي
و بجوارك اصلي صلاتي
و اذكر ربي و اتلو القرآنَ
***
بُشراكِ المدينة بشراكِ
بقدوم الهادي يا بُشراكي
فهل لي مأوى في حماكي
أتملا فالنورُ سبانا
نورُكم سَبَانَا
***
يا طيْبَة يا دَوا العِيَانا
اشتقنالِك و الهَوَا نَادَانَا
***

2 comments:

محمود said...

روعة يا شيخ شادي ربنا يباركلنا فيك

شادي أحمد said...

يا رب باركنا ببركة حبيبك المصطفى صلى الله عليه و آله و سلم.
جزاك الله خير يا محمود بس الفقير إلى الله طالب علم مش شيخ